هذا ما جرى بعد خطف المواطن السعودي في لبنان

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أفاد مصدر مطلع أنه وخلال مداهمة لفوج المغاوير في دار الواسعة، بحثا عن مطلوبين على خلفية خطف المواطن السعودي في كسروان، جرى تبادل لإطلاق النار بين الطرفين.

وأفيد عن اصابة شخصين من الجنسية اللبنانية، وهما حاتم جعفر وبشارة محمد حسن قاسم، وآخر مجهول الجنسية، يدعى عبد العزيز الطي.

يذكر ان مواطنًا سعوديًا يدعى عبد الشمراوي، اختُطف امس، من أمام منزله في العيقبة مع سيارته من نوع BMW- X6، وقد قام الخاطف بإجراء إتصال هاتفي بأهل المخطوف مطالباً بفدية مالية تبلغ قيمتها مليون دولار ونصف.وقد أصدرت قيادة الجيش مديرية التوجيه بيانًا جاء فيه:

“تقوم وحدات من فوج المغاوير في الجيش بتنفيذ عمليات دهم وملاحقة مطلوبين في منطقة دار الواسعة – البقاع، حيث ضبطت كمية كبيرة من المواد المخدرة وعدد من الأسلحة الحربية والذخائر العائدة لها والأعتدة العسكرية، وقد تعرضت هذه الوحدات أثناء تنفيذ مهماتها، لإطلاق نار من قبل المطلوبين فردت على مصادر النيران بالمثل ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم، فيما تتابع قوى الجيش عمليات الدهم لتوقيف المطلوبين وضبط الممنوعات وقمع المخالفات”.

ليبانون ديبايت

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.