خبراء روس يدمرون 378 مادة متفجرة في دير الزور

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، اليوم الاثنين، أن خبراء إزالة الألغام الروس تمكنوا من إزالة وتدمير 378 مادة متفجرة في دير الزور.

وقال المركز في بيان: “قام خبراء من المركز الدولي لإزالة الألغام التابع للقوات المسلحة الروسية، وبالاشتراك مع مختصين سوريين في مدينة دير الزور، في يوم واحد بتمشيط 35 هكتارا من المدينة والمناطق المحيطة بها، وعثروا خلال ذلك على 378 مادة متفجرة وتم تدميرها”.

تجدر الإشارة إلى أن “إدارة محافظة دير الزور، وبدعم من ضباط روس من المركز الروسي، بدأت في تمشيط وإعادة بناء وتسيير عمل السلطات المحلية في المناطق المحررة من تنظيم (داعش) الإرهابي”.

وكانت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة السورية، أعلنت في مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني، أن “الجيش وحلفاءه، مدعومين بسلاح الجو الروسي، تمكنوا من السيطرة الكاملة على مدينة دير الزور”.

وأشارت قيادة الجيش، إلى أهمية تحرير المدينة ووصفتها بأنها “استراتيجية”، مشيرة إلى أن الأهمية تكمن في أن “دير الزور تقع على مفترق طريق يربط الجزء الشرقي من البلاد مع الوسط والشمال”.

المصدر: نوفوستي

 

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.