إنشاء تشكيلات مسلحة باسم ’’الجيش السوري الجديد’’

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشف المركز الروسي للمصالحة عن ظهور وحدات عسكرية جديدة بعنوان “الجيش السوري الجديد”، وهي مجموعات منشقة عن المسلحين يتم تدريبها تحت إشراف “العسكريين الأميركيين”، حسبما أفادت قناة “روسيا اليوم”.

وأشار المركز، إلى أن “التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لا يزال يواصل تعاونه مع بقايا الإرهابيين في سوريا”.

وفي بيان أصدره اليوم السبت، قال المركز إن التحالف الدولي يواصل تعامله مع الإرهابيين رغم تصريح الولايات المتحدة أنها ملتزمة بالقضاء على مسلحي تنظيم “داعش”.

وأفاد المركز أن المدربين العسكريين الأمريكيين يقومون بإنشاء وحدات عسكرية جديدة بعنوان “الجيش السوري الجديد” بالقرب من مخيم لللاجئين في مدينة الحسكة.

وأضاف: “بقيادة المدربين الأميركيين من قوات العمليات الخاصة يتم في مركز التدريب بالقرب من مخيم للاجئين إنشاء وحدات عسكرية جديدة بعنوان “الجيش السوري الجديد”، وذلك من مجموعات منشقة عن المسلحين”.

ونقل المركز عن النازحين الذين عادوا إلى منازلهم أقوالهم إن العسكريين الأميركيين أعلنوا أن هذه الوحدات بعد انتهاء فترة تدريبها ستنقل إلى جنوب سوريا لمحاربة القوات الحكومية.

كما نقل عن شهود عيان تحدثوا أن التحالف الدولي يستخدم هذه “القاعدة” لهذه الأغراض منذ أكثر من 6 أشهر. وأضافوا أنه يوجد هناك حاليا نحو 750 مسلحا وبينهم 400 مسلحا من تنظيم “داعش” تم إخراجهم من الرقة في تشرين الأول بدعم من الولايات المتحدة.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.