هل ستتأثر الليرة اللبنانية بسبب الانتخابات؟

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

توقعت مصادر متابعة ارتفاع وتيرة الكلام عن الأوضاع الإقتصادية المتدهورة، وتحديدا عن سعر صرف الليرة المهددة بالإهتزاز بمواجهة الدولار الأميركي وغيره من العملات الأجنبية، على الرغم من الاجراءات المعتمدة من جانب مصرف لبنان المركزي لحماية سعرها الثابت منذ تولي رياض سلامة حاكمية المركزي.

وفي رأي المصادر، ان كل هذه التوترات، الحقيقي منها او المفتعل، تصب في خانة تطيير الإنتخابات النيابية المحدد موعدها في أيار، لأن ثمة قوى داخلية تخشى فقدان وزنها النيابي، في حال جرت الإنتخابات في الظروف السياسية الراهنة، تقابلها إقليمية رافضة لتجديد المؤسسات التشريعية وبالتالي التنفيذية في لبنان قبل وضوح صورة الحلول الإقليمية.

وتلاحظ المصادر انه فيما يشكل مصير الإنتخابات النيابية محور تصريحات كبار القوم، يتصرف المتطلعون الى مجد النيابية وكأن الإنتخابات حاصلة غدا، من حيث الحديث عن اللوائح الإنتخابية والمشاريع، وقوانين العفو والولائم وغيرها من الإغراءات المدرجة في خانة الرشاوى الإنتخابية المقنعة.

المصدر : الانباء الكويتية

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.