الجيش السوري يبدأ هجومًا من ثلاثة محاور على مدينة عربين

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

بدأ الجيش السوري هجومًا واسعًا على مدينة عربين في ريف دمشق الشرقي، الخاضعة لسيطرة فصيل “فيلق الرحمن”.

وقالت مصادر عسكرية من المدينة لعنب بلدي اليوم، الثلاثاء 23 كانون الثاني، إن قوات الجيش ركزت الهجوم من ثلاثة محاور الأول من محور مبنى محافظة ريف دمشق والثاني من محور الرحبة العسكرية، بينما ينطلق المحور الثالث من محور إدارة المركبات.

وأضافت المصادر أن القوة المهاجمة تحاول فتح ثغرة في جبهات الفصائل المسلحة.
وبحسب خريطة السيطرة الميدانية تحاول القوات السورية السيطرة على البيوت العربية الفاصلة بين عربين وإدارة المركبات، وبالتالي رصد المزراع المحاذية لـ “الإدارة” من الجهة الغربية.

وتتزامن عمليات الجيش السوري على محور مدينة عربين مع مواجهات يخوضها في مدينة حرستا، التي يحاول عزلها مدينة دوما، بعد فتح محور عسكري من تجمع المشافي على الأوتوستراد الدولي دمشق- حمص.

وتأتي أيضًا مع معارك يخوضها ضد فصيل “جيش الإسلام” في منطقة النشابية، ويسعى إلى عزلها أيضًا عن باقي قرى وبلدات قطاع المرج.

وتمكن الجيش السوري في الأيام الماضية من فك الحصار عن إدارة المركبات، و فتح ممر مشاة من جهة البساتين الفاصلة بين حرستا وعربين.

إلى جانب السيطرة على كراج الحجز، الأمر الذي دفعه إلى البدء باقتحام الخاصرة الشرقية لمدينة حرستا المجاورة لمدينة دوما، كخطوة لعزلها من ثلاث جهات.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.