الأمم المتحدة: سوريا في وضع عصيب!

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
دعا ممثلو الأمم المتحدة في سوريا، اليوم الثلاثاء، لوقف فوري للأعمال العدائية في جميع أنحاء سوريا لمدة شهر على الأقل للسماح بإيصال المساعدات وإجلاء المرضى والمصابين.

وبحسب وكالة “رويترز”، وصف بيان من المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية وممثلي منظمات الأمم المتحدة العاملة في سوريا الوضع في البلاد بأنّه “عصيب”.

وأضاف البيان: “يحذر فريق الأمم المتحدة في سوريا من العواقب الوخيمة المترتبة على تفاقم الأزمة الإنسانية في عدة أنحاء من البلاد”.

ميدانياً، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ ضربات جوية قتلت خمسة أشخاص على الأقل في قرية بمحافظة إدلب التي تسيطر عليها المعارضة، اليوم الثلاثاء.

وأوضح المرصد، بحسب “رويترز”، أنّه من المتوقع أن يرتفع عدد القتلى في قرية ترملا الواقعة على مسافة نحو 40 كيلومتراً جنوبي مدينة إدلب.

وتشنّ القوات الحكومية السورية المدعومة من قوات متحالفة معها وسلاح الجو الروسي هجوماً على المناطق الجنوبية من إدلب، وهي أكبر منطقة ما زالت المعارضة التي تقاتل قوات الرئيس بشار الأسد تسيطر عليها.

وأشار المرصد إلى أنّ عدد القتلى في ضربات جوية على مدينة إدلب يوم الأحد ارتفع إلى 11 قتيلاً بعد انتشال المزيد من الجثث من تحت أنقاض مبان مدمرة.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.