بالفيديو… أوباما يسخر من أذنيه وشعره

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
0 0 0

سخر الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، من أذنيه وشعره الرمادي، عند إزاحة الستار عن لوحتين زيتيتين رسميتين لهه ولزوجته في معرض الصور الوطني الذي تديره مؤسسة سميثسونيان.

وقال أوباما “حاولت التفاوض مع كيهيند على أن يظهر شعرا رماديا أقل في رأسي لكنه نزاهته الفنية ما كانت لتسمح له بفعل ما طلبته منه… حاولت التفاوض على أذنين أصغر لكني فشلت في ذلك أيضا”، بحسب موقع “إيه بي سي نيوز“.

كان المعرض الوطني للصور الفوتوغرافية في أمريكا، كشف عن لوحات فنية للرئيس السابق باراك أوباما، والسيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما، رسمها فنانون أمريكيون من أصول أفريقية اختارهم أوباما شخصيا.

وتم الكشف عن هذه اللوحات أمام الجمهور، أمس الإثنين، في المعرض، ويضم المعرض مجموعة كاملة من الصور الرئاسية، وهناك مجموعة ثانية ومختلفة من صور الزوجين سوف توضع في نهاية المطاف في البيت الأبيض.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.