المخابرات الأميركية: المعارضة لم تعد قادرة على الإطاحة بالأسد

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

جاء في تقرير نشره كوتس، على موقع لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الأمريكي: “انتفاضة المعارضة السورية، التي تستمر منذ سبع سنوات، ربما لم تعد قادرة على الإطاحة بالرئيس بشار الأسد أو تقليص الفارق العسكري المتزايد مع القوات الحكومية”.

وأضاف كوتس “من المرجح أن يحتفظ المتمردون بالموارد اللازمة للحفاظ على الصراع على الأقل لعام 2018”.

وتعاني سوريا، منذ آذار/ مارس 2011، نزاعا مسلحا تقوم خلاله القوات الحكومية بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مختلفة، أبرزها تطرفا تنظيما “داعش” و”جبهة النصرة”.

ووفقا لإحصاءات الأمم المتحدة، فاق عدد الضحايا 350 ألف مدني، فضلا عن نزوح الملايين داخل سوريا وخارجها

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.