واشنطن تأسف لإلغاء بيونغ يانغ لقاء سريا في بيونغ تشانغ

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أعرب البيت الأبيض عن أسفه لإلغاء كوريا الشمالية الاجتماع الذي كان مقررا مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس أثناء تواجده بدورة الألعاب الأولمبية وذلك قبل ساعتين فقط من انعقاده.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض هيذر نويرت الثلاثاء، “خلال زيارة بينس لبيونغ تشانغ بمناسبة افتتاح الألعاب الأولمبية كانت هناك فرصة لاجتماع قصير مع رؤساء وفد كوريا الشمالية، وكان نائب الرئيس على استعداد لاغتنام هذه الفرصة، للتأكيد على ضرورة تخلي كوريا الشمالية عن برامجها الصاروخية والنووية غير القانونية”.

وتابعت نويرت قائلة: “إلا أنه في آخر لحظة قرر المسؤولون الكوريون الشماليون عدم عقد الاجتماع، نحن نأسف، لأنهم لم يتمكنوا من اغتنام هذه الفرصة”.

وبحسب البيت الأبيض فإن الاجتماع السري تم إلغاؤه عقب تصريحات أدلى بها بينس عن تنفيذ العقوبات “الأكثر شدة وعدوانية” ضد بيونغ يانغ وانتهاكات حقوق الإنسان، أثناء تواجده في دورة الألعاب.

وكان من المقرر أن يجتمع نائب الرئيس الأمريكي في الـ10 من فبراير سرا مع كيم يو جونغ شقيقة الزعيم الكوري الشمالي والرئيس الشرفي للدولة كيم يونغ نام، لكن الكوريين الشماليين ألغوا الاجتماع قبل ساعتين فقط من موعده.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.