الأسد: لمواجهة المخططات الرامية لإضعاف وتقسيم دول المنطقة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

إستقبل الرئيس السوري بشار الأسد مبعوث رئيس الوزراء العراقي ومستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض الذي نقل رسالة شفوية من رئيس الوزراء حيدر العبادي.

بدوره قال الأسد أنه “بالرغم من الإنجازات الكبيرة التي تحققت في مجال الحرب على الإرهاب في كل من سوريا و العراق، فإن الولايات المتحدة وحلفاءها وعملاءها في المنطقة لم تتخل عن مخططاتها الرامية لإضعاف وتقسيم دول المنطقة عبر الاستمرار بتقديم الدعم المادي والغطاء السياسي للتنظيمات الإرهابية، الأمر الذي يتطلّب تكثيف وتوحيد جهود الدول التي تقف في وجه تلك المخططات وتسعى للحفاظ على وحدتها وإعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة.”

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.