رعد: : نتمنى ان تقوم الدولة بواجباتها في السياسة الدفاعية

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

رأى رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب ​محمد رعد​، أنّ “أهمية قانون الإنتخابات الجديد أنّه تكّمن في أن ينتج قوة نيابية مختلفة، وأنّ التحالفات بعد الإنتخابات النيابية واضحة”، مشيراً إلى أنّ “للمجلس النيابي الجديد قدرة على مراقبة ​الحكومة​ أكثر من المجلس السابق، وهو مطلوب منه مراقبة الحكومة وعدم السماح لها باتخاذ قرارات تقسم المجتمع ا​لبنان​ي وتجري سياسات بما يؤمّن الخدمات لأبناء البلد وتطوير هذه الخدمات”.

وبيّن رعد خلال لقاء إنتخابي في بلدة عربصاليم، “أنّنا حاضرون لل​سياسة​ الدفاعية ونتمنّى أن تقوم الدولة بواجباتها بالسياسة الدفاعية، فنحن نقدّم شبابنا لحماية البلد وهذا واجبنا الشرعي والوطني، ولا أحد يمنعنا من الدفاع عن بلدنا في حال تعرّضنا لخطر بكلّ الوسائل، هذا حقّ لكلّ مواطن في لبنان”.

وفي لقاء مماثل في بلدة صير الغربية، شدّد على “أنّنا ماضون بالحفاظ على هويّتنا الوطنية المقاومة وعلى سيادة وطننا حتّى لا يقع فريسة الإبتزاز والإرتهان لأي من سياسات الدول الّتي تعادينا أو الدول الّتي تنخرط في مشروع عدائيتنا وهي تدعي صداقتنا وأخوتنا”.

وأوضح رعد في لقاء انخابي أيضا في بلدة ​دير الزهراني​، “أنّنا مرتاحون للنتائج الإنتخابية وذلك لثقتنا بأهلنا”.

أمّا في بلدة ​النميرية​، فتناول رعد ما جاء على لسان وزير الداخلية حول “مرشحين أوباش”، ونوّه إلى أنّه “لا يسعنا إلّا أنّ نقول إنّه من المعيب أن يصدر هذا الكلام عن إدارة معنية بالعملية الإنتخابية”، مشيراً إلى “أنّني لا أعتقد أنّ هذه اللغة تعبّر عن أبناء ​بيروت​ الشرفاء، وإن الشد العصبي المذهبي لا يحتاج إلى هذا المستوى من التسافل في الخطاب”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.