اتفاق على دخول الشرطة العسكرية الروسية إلى دوما

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تم التوصل إلى اتفاق نهائي بين تنظيم “جيش الإسلام” التابع للمعارضة السورية والطرف الروسي على انسحاب المسلحين من مدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية إلى شمال سوريا.

ونقل عن مصادر في اللجنة التفاوضية في دوما تأكيدها أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه يقضي بضمان عدم تجنيد المسلحين والمدنيين الراغبين في تسوية أوضاعهم في صفوف الجيش لمدة 6 أشهر بعد انسحاب المسلحين، وكذلك بنشر وحدات الشرطة العسكرية الروسية في المدينة كقوة ضامنة لتنفيذ الاتفاق.

وتابع المصدر  أن الجهات الحكومية ستدخل المدينة لإعادة الخدمات العامة بالتنسيق مع المجلس المحلي المعارض الحالي، مضيفة أن الاتفاق يحمي المسلحين الذين قرروا تسوية أوضاعهم القانونية من المحاسبة اللاحقة من قبل السلطات.

وكانت وكالة “سانا” السورية الرسمية قد أفادت في وقت سابق من اليوم بالتوصل إلى الاتفاق النهائي بخصوص خروج مسلحي “جيش الإسلام” وعوائلهم غير الراغبين في تسوية أوضاعهم إلى شمال البلاد، مقابل إفراج التنظيم عن جميع المخطوفين المحتجزين لديهم.

المصدر : روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.