ما مصير الشركات الأجنبية في ايران بعد قرار ترامب حول الاتفاق النووي؟!

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قال مصدر مطلع في وزارة النفط الإيرانية إن الوزارة لا تنوي إجراء محادثات مع الشركات الأجنبية التي ستعلن رغبتها في مغادرة البلاد بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي.

وأوضح المصدر في حديث لوكالة “نوفوستي”، “حتى الآن لم تحصل وزارة النفط على أي طلب من شركات النفط الأجنبية برغبتها في وقف عملها في إيران. ولن تجري الوزارة أي محادثات مع الشركات التي ستعلن رغبتها في مغادرة إيران بعد قرار ترامب”.

وأضاف أن طهران قادرة على مواصلة تنفيذ المشاريع الموجودة اعتمادا على قدراتها الخاصة.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء انسحاب بلاده من اتفاق إيران النووي واستئناف كل العقوبات التي تم وقفها بسبب توقيع هذه الوثيقة.

وكالات

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.