الجرّاح يوقع مذكرة تفاهم لإنشاء كابل بحري جديد

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

وقع وزير الاتصالات جمال الجراح مذكرة تفاهم لإنشاء كابل بحري جديد مشترك بين شركة (Cyta) القبرصية ووزارة الاتصالات اللبنانية، وذلك بدلا عن الكابل الحالي (قدموس) الذي شارف على الإنتهاء خلال الزيارة الرسمية التي قام بها وزير الإتصالات جمال الجراح والوفد المرافق الى مقر الشركة في قبرص.

كما اتفق الفريقان على النقاط الأساسية التي ترعى تنفيذ هذا الكابل من حيث اختيار أفضل الشركات العالمية المختصة للاشتراك بمناقصة تمديد وتفعيل الكابل البحري الجديد (Europa) وآلية إدارته والاستفادة منه.

وفي كلمتها الترحيبية، شددت رئيسة مجلس إدارة شركة (Cyta) السيدة Rena Rouvitha Pano على “أهمية دور الكابل البحري الجديد (Europa) بتعزيز موقع البلدين في خريطة الاتصالات الإقليمية”.

وأعرب الوزير الجراح عن “تفاؤله بتعزيز التعاون بين البلدين”، قائلا: “إننا الآن في نهاية عملية إعادة تأهيل قطاع الاتصالات في لبنان بهدف مواكبة التطور السريع واليومي لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإنترنت الذي يشهده العالم، إذ نتطلع لجعل لبنان مركز رئيسي لهذه الخدمات في الشرق الأوسط”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.