تهريب “كنز مصري” في طرد دبلوماسي إلى إيطاليا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشفت وسائل الإعلام المصرية عن تهريب عشرات القطع الأثرية عبر طرد دبلوماسي خرج من ميناء الإسكندرية.

وأوضحت وسائل الإعلام المصرية نقلا عن الإعلام الإيطالي، أن القطع الأثرية تم ضبطها ومصادرتها بميناء ساليرنو الإيطالي، وأودعت داخل ثكنات “توفانز” تمهيدا لفحصها وتصنيفها وإعادتها إلى بلدان المنشأ.

وقالت وسائل الإعلام، أن ما تم ضبطه هو كنز حقيقي يحوي اكتشافات أثرية نادرة، وقيمة أبرزها تابوت حجري وقناع ذهبي، وأهمها قارب يحوي 14 مجدافا.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.