وهاب: أرجوكم في يدينا بقيةٌ من بلادٍ

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

غرّد الوزير السابق وئام وهاب حول السجال بين جنبلاط وتكتل لبنان القوي بالقول : ما هي مصلحة الجبل ولبنان في السجال الدائر ؟ وهل يدرك أصحابه أن هذا السجال هو مشروع فتنة في الجبل ؟ أرجوكم في يدينا بقيةٌ من بلادٍ …  فاستريحوا كي لا تطير البقية…

 

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.