الرياشي للحريري: “القوات” تملك حساً وطنياً لا أمعاء سياسية منتفخة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
أفادت المعلومات لصحيفة “الجمهورية”، بأنّ “رئيس حكومة تصريف الأعمال المكلّف ​تشكيل الحكومة​ ​سعد الحريري​، أكّد لرئيس “​حزب القوات اللبنانية​” ​سمير جعجع​، خلال لقائهم في “بيت الوسط”، تمسّكه بمبدأ ثابت ونهائي وهو أنّه لن يشكّل حكومة ضدّه أو ضدّ أي فريق آخر”، مشيرةً إلى أنّ “القوات اللبنانية” شدّدت على ضرورة أن ينطلق نقاش التأليف من المسلمات الآتية:
– توزيع الحقائب الوزارية مناط حصرًا بالرئيس المكلف، دون سواه.
– توزيع الحقائب يجب أن يتمّ وفق معيار واحد ينطبق على الجميع بدقّة، ومن غير تشاطر، بحيث لا تُحسب حصة أحد مرّتين.
– لا يحقّ لأحد وضع “فيتو” على أيّ جهة أخرى، ومن لديه “فيتو” فليعلن عنه جهارًا بدل أن يتستّر خلف جهة أُخرى””.
وعلمت الصحيفة في هذا الإطار أنّ “الحريري طرح مع الموفد القواتي وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال ​ملحم الرياشي​، خلال اجتماعه الأخير به، احتمال أن يكون لدى “​حزب الله​”، “فيتو” على منح “القوات” حقيبة سيادية، فأجابه: أعتقد أنّه لو كان للحزب موقف من هذا القبيل، لبادر إلى الاعلان عنه مباشرة، وهو لا يحتاج إلى الاختباء وراء رئيس “​التيار الوطني الحر​” وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال ​جبران باسيل​ أو غيره ليوصل رسائله”.
وبيّنت أنّ “الموفد القواتي توجّه إلى الحريري بالقول: نحن لا نستطيع أن نتخلّى دفعة واحدة عن الحقيبة السيادية ومنصب نائب رئيس الحكومة، إذ انّ هذا التنازل يفوق قدرتنا على التحمّل. فردّ الحريري: سأنقل هذا الكلام إلى باسيل، “بركي بتحلّوها مع بعض””.
ولفتت “الجمهورية” إلى أنّ “الرئيس المكلف وضع الموفد القواتي في جوّ لقائه قبل أيام مع باسيل، ناقلًا عنه “رفضه منح الهدايا الوزارية لأيّ جهة”، كاشفةً أنّه “عُلم أنّ “القوات” أبدت تحسّسًا شديدًا حيال فكرة “الهدايا”، ورفضت الخوض في ايّ بحث على قاعدة مثل هذا الطرح، مشدّدة على أنّ الحقائب الوزارية ليست ملكًا لأحد كي يهديها أو يحتفظ بها، وهي بالتأكيد ليست ملكًا لجبران باسيل حتّى يقرّر أن يهبَ إحداها لنا أو يحجبها عنّا”.
وركّزت على أنّ “الموفد القواتي قد ذهب أثناء لقائه مع الحريري إلى حدّ إبلاغه بأنّه إذا كان سيتمّ التعاطي مع الحقائب في اعتبارها ملكية خاصة لـ”التيار” أو لغيره، فإنّ “القوات” لا تريدها من الأساس. وتوسّع الموفد في شرح مفهوم “القوات” للسلطة في الحياة البرلمانية ونظرتها الى الحقائب الوزارية، مشدّدًا على أنّ الرئيس المكلف هو المعني بتوزيعها وفق نتائج ​الإنتخابات النيابية​ والأوزان السياسية”، لافتةً إلى أنّ “غامزاً من قناة باسيل، قال موفد جعجع للحريري: “القوات” تملك حسًّا وطنيًّا، وليس أمعاء سياسية منتفخة”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.