الملتقى الاقتصادي السوري – الروسي ينطلق غداً في دمشق

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تنطلق الجمعة، في العاصمة السورية دمشق أعمال الملتقى الاقتصادي السوري الروسي، الذي ينظمه مجلس الأعمال السوري – الروسي، بهدف تعزيز الشراكة الاقتصادية والتجارية بين موسكو ودمشق. ويترأس الجانب السوري في المنتدى رئيس مجلس الأعمال السوري – الروسي السيد سمير حسن، ووزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري سامر الخليل، فيما يترأس الجانب الروسي نائب وزير التجارة والصناعة الروسي غيورغي كالامانوف.

ويضم الوفد السوري أيضا، رئيس اتحاد غرف الصناعة، فارس الشهابي، ورئيس اتحاد غرف التجارة محمد غسان قلاع، والنائب الأول لحاكم مصرف سوريا المركزي حازم قرفول، والمدير التنفيذي لمجلس الأعمال السوري الروسي، لؤي يوسف. أما الجانب الروسي فيضم إلى جانب نائب وزير التجارة والصناعة، سفير روسيا في دمشق، ألكسندر كينشاك، ونائب رئيس غرفة التجارة والصناعة فلاديمير بدالكو، ونائب المدير العام لشركة “ألماز أنتي” ألكسندر فيدروف.

ويتزامن انعقاد هذا الملتقى مع انطلاق الدورة الستين لمعرض دمشق الدولي الذي يشهد مشاركة روسية كبيرة ومتميزة من خلال 40 شركة روسية بالإضافة إلى اكثر من مئة شخصية اقتصادية ملتقى دمشق، سيكون فرصة للقاء بين مستثمرين ورجال أعمال ضمن مختلف القطاعات الإنتاجية والاستثمارية وفي مختلف جوانب عملية إعادة الإعمار وسيشكل انعكاساً لمستوى التطور والتقدم في العلاقات الثنائية ومناسبة لاختبار الفرص الاستثمارية والتجارية والسياحية الموجودة في سوريا.

وأعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم بعد مباحثاته مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، في 30 آب/أغسطس أن روسيا سيكون لها الأولوية في مرحلة إعادة إعمار سوريا.

المصدر: وكالة سبوتنيك الروسية

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.