صدام حسين يتسبب بإيقاف مباراة في بطولة كأس العرب

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تسببت هتافات لجماهير نادي اتحاد الجزائر اعتبرتها إدارة نادي القوة الجوية العراقي “طائفية”، بانسحاب النادي العراقي، من المباراة التي كانت تقام بينهما على ملعب عمر حمادي في العاصمة الجزائر.

وذكرت صحيفة النهار الجزائرية أن “لاعبي القوة الجوية العراقي خرجوا من أرض الملعب بسبب هتافات من جماهير اتحاد العاصمة، التي رددت “الله أكبر .. صدام حسين”.

وقرر نادي الجوية العراقية الانسحاب من المباراة في الدقيقة 72، على خلفية ترديد جماهير اتحاد الجزائر لهتافات طائفية”.

وكانت النتيجة حينها تشير إلى تقدم اتحاد الجزائر بهدفين سجلهما محمد ربيع مفتاح، في الدقيقة 36، وسعد ناجي، لاعب القوة الجوية، بالخطأ في مرماه في الدقيقة 45.

واضطر الحكم الإماراتي محمد عبد الله، إلى انتظار 15 دقيقة، وهي المهلة القانونية، وبعد تأكده من انسحاب القوة الجوية، أعلن نهاية المباراة بفوز النادي الجزائري.

وأكد نائب رئيس الهيئة الإدارية لنادي القوة الجوية، وليد الزيدي، لموقع “كووورة” أن “بعثة الفريق العراقي، مُحاصرة في ملعب عمر حمادي في العاصمة الجزائر، بعد “هتاف جماهير اتحاد الجزائر ضد العراق” على حد وصفه، مضيفا “ما تسببت في انسحابنا من المباراة”.

وأضاف الزيدي “إن القوة الجوية يُمثل العراق في البطولة، ولن تقبل إدارة النادي أي إساءة بحق البلد، تعاملنا مع الفريق الجزائري بكل احترام وتقدير في كربلاء، واجتهدنا لتوفير الراحة الكاملة للضيوف، إلا أن الجزائريين لم يعاملونا بالمثل”.

وأشار الزيدي إلى أن “القرار الذي اتخذته البعثة العراقية نابع من الانتماء للوطن، مطالباً الجماهير المُضيفة أن تحترم سيادة الدول الزائرة”.

يذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز اتحاد الجزائر بهدف وحيد على أرضية ملعب القوة الجوية في كربلاء، وتأهل بذلك النادي الجزائري للدور القادم.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.