مسؤولون أتراك: ساعة آبل قد تساعد في كشف مصير جمال خاشقجي

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قال مسؤولون أتراك إن التحقيقات الجارية في قضية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي تركز على عدد من القرائن من بينها ساعة “آبل” السوداء التي كان يرتديها.

وقالت خطيبة جمال، خديجة جنكيز، للمحققين إنه ترك هاتفه من طراز “ايفون” معها قبل دخوله مقر القنصلية السعودية في إسطنبول.

وذكر مسؤولان كبيران لوكالة “رويترز” إن فحص البيانات التي ترسلها الساعة تلقائيا إلى الجهاز يمكن أن يساعد بشكل كبير في اكتشاف مصير جمال، 59 عاما.

وتستطيع الساعة أن تحدد الموقع الجغرافي ومعد ضربات قلب من يرتديها.

يذكر أن محققين أمريكيين قد استخدموا أكثر من مرة المعلومات التي تمدها ساعات ذكية في كشف ملابسات جرائم وحوادث مختلفة.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.