إفلاس مشبوه لرونالدينيو.. بقي لديه 6 يوروهات!

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

بالرغم من أن صيت الغناء الفاحش الذي يتمتع به البرازيلي رونالدينيو، إلا أن إحدى المحاكم البرازيلية أصدرت بحقه قرارا صارما بالمنع من السفر بسبب وجود 6 يوروهات فقط في حسابه البنكي.

وأوضحت صحيفة “سبورت” الكتالونية أن قرار المنع من السفر جاء بعدما كشفت الحكومة بأن رونالدينيو لن يصبح قادرا على سداد المستحقات المالية المترتبة عليه بسبب وجود مبلغ ضئيل في حسابه البنكي.

وأدين رونالدينيو وشقيقه عام 2015 بغرامة قدرها مليونا يورو، بسبب تشييد مصنع للسكر بشكل غير قانوني، بالإضافة إلى بناء رصيف ومنصة لصيد الأسماك بشكل مخالف عند شاطئ جوبيا البرازيلية.

ويعد رونالدينيو أحد أبرز نجوم اللعبة عبر التاريخ وتوج بجائزة أفضل لاعب في العالم مرتين وسبق له التتويج بكأس العالم مع منتخب البرازيل والعديد من الإنجازات مع الأندية أبرزها دوري أبطال أوروبا مع برشلونة.

ولم يلعب رونالدينيو (38 عاما)، أي مباراة رسمية منذ 2015، لكنه لم يعلن بشكل رسمي اعتزاله كرة القدم.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.