لافرينتيف: واثقون من النجاح في تطهير شرق سورية من الإرهاب

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أعرب مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية ألكسندر لافرينتيف عن ثقة بلاده بالنجاح في تطهير مناطق شرق الفرات من بقايا الإرهابيين مشيرا إلى أن الوضع في سورية يتجه نحو الاستقرار.

وقال لافرينتيف للصحفيين قبيل بدء الجولة الـ11 لمفاوضات أستانا اليوم الأربعاء في العاصمة الكازاخية: “هناك مسائل عديدة للنقاش، لكن الوضع في سورية يتجه تدريجيا نحو الاستقرار، وآخر المعلومات تشير إلى نجاح العملية العسكرية في القضاء على الإرهابيين في محافظة السويداء، وسيتم توسيع العملية العسكرية للقضاء على المجموعات الإرهابية في المنطقة بين شرق الفرات والحدود العراقية السورية”.

وأشار لافرينتيف إلى أن الجولة الحادية عشرة لمؤتمر أستانا ستبحث اللجنة الدستورية واللاجئين والأوضاع في إدلب.

وقال: “حضر جميع المدعوين إلى المباحثات، بمن فيهم دي ميستورا مع وفده”.

وكانت الخارجية الكازاخية أعلنت صباح اليوم الأربعاء عن وصول ممثلي جميع الأطراف المدعوة للجولة الـ11 لمؤتمر أستانا حول سورية، إلى العاصمة الكازاخية، بمن فيهم وفد المعارضة السورية المسلحة.

وتحتضن العاصمة الكازاخستانية أستانا الجولة الـ 11 من المحادثات حول سورية  بمشاركة الدول الضامنة الثلاث (روسيا وتركيا و إيران) وبحضور وفدي المعارضة والحكومة السورية، إضافة إلى مراقبين من الأمم المتحدة والأردن، ويترأس المبعوث الأممي الخاص إلى سورية، ستافان دي ميستورا، الوفد الأممي المشارك في الجولة الجديدة من عملية أستانا​​​.

المصدر : روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.