قبيسي: يبقى الرهان هذه الأيام على سواعد الشباب اللبناني

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
رعى عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب هاني قبيسي، حفل افتتاح فرع جديد لاحد المطاعم على طريق عام النبطية – زبدين، في حضور رئيس المكتب السياسي لحركة “أمل” جميل حايك، ممثلي النواب محمد رعد وياسين جابر، المسؤول الثقافي لاقليم الجنوب ربيع ناصر، العميد المتقاعد حسن عبدالله، العقيد خالد منصور، العقيد علي اسماعيل القاضي، محمد بري، رؤساء بلديات وأعضاء مجالس بلدية.
استهل الحفل بكلمة ترحيبية باسم إدارة المطعم، ألقاها علي محي الدين، ثم كانت كلمة لقبيسي، الذي استهل اللقاء بشكر أصحاب “هذه المؤسسة الرائدة التي تشكل منارة على مستوى محافظة النبطية لما تقدمه من خدمات مميزة للمواطن”، متمنيا “التوفيق لهذا المشروع الذي نفتخر بوجوده في منطقتنا كي نقول أن الجنوب وأبنائه الذين قدموا الشهداء، وحرروا الارض قادرين على إنجاز أي شيء على جميع المستويات والأصعدة”.
وأكد أنه “على استعداد لتقديم أي مساعدة لأي شخص يريد الاستثمار وافتتاح أي مؤسسة في الجنوب تنعش الوضع الاقتصادي بالمنطقة، وتؤمن فرص عمل للشباب اللبناني الذي لا يجد فرصة للعمل في ظل هذا الكساد الاقتصادي الذي نعانيه، وفي ظل دولة عاجزة عن تحسين الاقتصاد، وعاجزة حتى عن تشكيل حكومة تراعي مصالح الوطن والمواطن”.
وختم قبيسي: “يبقى الرهان هذه الأيام على سواعد الشباب اللبناني من مغتربين ورجال أعمال على الاستثمار في الجنوب لأنه يؤثر وبشكل إيجابي على تحسين الوضع الاقتصادي والمعيشي في المحافظة والجنوب”.
إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.