واشنطن تسحب معداتها العسكرية من سوريا وموسكو تعلّق

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية إن “الجيش الأمريكي بدأ بسحب معداته من سوريا”، في وقت لا يزال الجدول الزمني لانسحاب ألفي جندي أمريكي تم نشرهم في هذا البلد غير واضح.

ونقلت وكالة “أ ف ب” عن المسؤول الأمريكي: “يمكنني أن أوكد (حصول) نقل لمعدات من سوريا. ولأسباب أمنية، لن أعطي تفاصيل إضافية في الوقت الحالي”.

إلى ذلك، أعلنت الخارجية الروسية، أن “المناطق التي تخليها القوات الأمريكية من سوريا يجب أن تعود لسيطرة الجيش العربي السوري.”

وتتواجد القوات العسكرية الأمريكية في مناطق عديدة من سوريا، الأمر الذي تعتبره دمشق احتلالا للارض، وانتهاكا للسيادة الوطنية، وتطالب بخروجهم في جميع المحافل الدولية.

وكانت قناة “سي إن إن” التلفزيونية تحدثت سابقا عن سحب تلك المعدات خلال الأيام الأخيرة، ونقلت عن مسؤول في الإدارة الأمريكية على علم مباشر بالعملية قوله “إن سحب المعدات مؤشر إلى بداية الانسحاب الأمريكي من سوريا.”

ولم يصف ذلك المسؤول بالضبط ما كانت تحتويه تلك شحنة المعدات المنقولة، أو كيف تم نقلها.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الخميس، إن الانسحاب الأمريكي من سوريا سيتم، مؤكدا أن واشنطن ستعمل بـ”الدبلوماسية” على “طرد آخر جندي إيراني” من هذا البلد.

ويتواجد حاليا نحو ألفي جندي أمريكي في سوريا وتقول واشنطن إنهم يعملون بمعظمهم على تدريب قوات محلية تقاتل تنظيم “داعش” الإرهابي.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.