هذه حقيقة اللحن المسروق لنيكول سابا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
بعدما انتشر أخيراً خبر تعرّض الفنانة اللبنانية نيكول سابا للسرقة من قبل فنانة تركية نشرت أغنية بعنوان Olay تبيّن أنّ لحنها مسروق من أغنية “حفضل أحلم” لنيكول، كشف شاعر الأغنية أمير طعيمة حقيقة الموضوع عبر تغريدة نشرها على حسابه الخاص على موقع “تويتر”.
وفي التفاصيل، قدّمت فنانة تركية تدعى AyseHatunÖnal أغنية بعنوان Olay قيل إنّ لحنها مسروق من لحن أغنية “هفضل أحلم” لنيكول سابا، الأمر الذي دفع عدداً كبيراً من المواقع الفنية لتناقل الخبر بوتيرة عالية.
و”هفضل أحلم” هي من ألحان أحمد صلاح حسني ومن كلمات أمير طعيمة الذي نشر توضيحاً لملابسات الموضوع عبر صفحته الخاصة على موقع “تويتر” جاء فيه: “بخصوص أغنية “هفضل أحلم” لصديقتي العزيزة نيكول سابا. في السنوات الأخيرة بدأت العديد من الشركات التركية تهتم بأعمالي وأعمال بعض زملائي وتطلب إعادة نشرها باللغة التركية بشكل قانوني، وهو حق للمؤلف والملحن كصنّاع للعمل الأصلي، وخلال هذه السنوات تمّت إعادة نشر عشرات الأغاني الخاصة بي ومن ضمنها أغنية هفضل أحلم”.
وأضاف: “أصبح الأمر يحدث بشكل متكرّر وأحياناً أنسى أن أخبر المطرب صاحب الأغنية الأصلية بهذا الأمر وهو ما أدّى لإعتقاد صديقتي العزيزة نيكول سابا بأنّ الأغنية تمّت سرقتها ولم تتم إعادة نشرها بشكل قانوني، لذلك وجب التنويه لما حدث من سوء تفاهم وللتأكيد على أنّ الأغنية تمّت إعادة نشرها بتصريح مني ومن ملحنها أحمد صلاح حسني وللتأكيد أيضاً عن عدم علم نيكول بهذه المعلومة مني إلّا اليوم”.
وبدورها، أعادت نيكول نشر تغريدة طعيمة عبر صفحتها الرسمية، ما يعني تبنّيها لما جاء على لسان شاعر الأغنية والتفاصيل التي أوردها في توضيحه.
الجمهورية
إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.