بعد نضال لمدة ٣٠ عاماً .. كاظم الساهر ينجح في التخلص من اسم عائلته

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

نجح المطرب العراقي كاظم جبار ابراهيم السامرائي والذي يطلق على نفسه اسم كاظم الساهر بعد نضال استمر 30 عاماً للتخلص من اسم عائلته ، وتحويل اسمه رسميا إلى “ كاظم الساهر “ .

وكان مضى ٣٠ عاماً على تقديم كاظم ابراهيم جبار عطلب تغيير لقبه (كنيته) في الأوراق الرسمية الثبوتية، حيث وافقت وزارة الداخلية العراقية في 7 شباط 2019 على طلبه، وفق ما ذكرته وكالة “الأناضول” التركية”.

وصرح ضابط في وزارة الداخلية العراقية،لوكالة “الأناضول” مفضلاً عدم الكشف عن اسمه أن “وزارة الداخلية وافقت على طلب تقدم به أحد محامي الفنان العراقي كاظم الساهر لتغيير لقبه المعتمد في الوثائق الثبوتية الرسمية من “السامرائي” إلى “الساهر”.

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن الساهر يريد اعتماد شهرته “الساهر” لقباً رسمياً بدلا من لقبه الأصلي “السامرائي” لكي لا يحصل اختلاف في الأوراق الشخصية الأخرى.

وبدأ كاظم جبار ابراهيم السامرائي المولود في مدينة الموصل العراقية في 12 من كانون الأول عام 1957، مسيرته الفنية منذ مطلع ثمانينيات القرن الماضي، ويعرف عنه أنه يلحن معظم ما يغني.

واشتهر السامرائي لدى الجمهور العربي بغنائه قصائد الشاعر السوري نزار قباني ، حتى مل الجمهور من انتهاكه لأرشيف الشاعر الراحل ، وتشويهه لبعض القصائد .

وبالرغم من المسيرة الفنية الطويلة التي يعرف بها “ قاظم الساهر “ كما يطلق عليه في لبنان ، إلا أنه خسر نسبة لا بأس فيها من جمهوره بعد مشاركته في لجان تحكيم برامج غنائية عربية للكبار والصغار.

وذاع في الوسط الفني، تغيير الاسم الحقيقي بعد الدخول إلى عالم الشهرة لدى بعض الفنانين ، ومنهم اللبنانيان وليد توفيق (وليد توتنجي) ووائل كفوري (ميشال كفوري)، والسوري سامو زين الذي تبين لاحقاً ان اسمه الحقيقي هو أسامة الأبرص.

ومن فناني الزمن الجميل تبين أن “الشحروة” ليست صباح بل اسمها (جانيت فغالي)، و الفنانة “ِشادية” تسمى في الحقيقة ( فتوش أحمد شاكر) و “عمر الشريف” الذي كان يسمى (ميشيل شلهوب).

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.