إيران تكشف هوية وجنسية منفذ هجوم الزاهدان

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشفت إيران، اليوم الثلاثاء، تفاصيل القضاء على الخلية المنفذة للهجوم على قوات الحرس الثوري في الزاهدان، الذي راح ضحيته العشرات، قبل أيام.

وقال قائد القوات البرية في حرس الثورة الإسلامية، العميد محمد باكبور، إن انتحاريا باكستانيا نفذ الهجوم الإرهابي في زاهدان.

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية عن العميد محمد باكبور، قوله، على هامش مراسم تأبين ضحايا الهجوم: “إن قوى الأمن الداخلي حددت هوية السيارة المفخخة ومن ثم بدأت قوى الأمن والعمليات في مقر قدس التابع للقوات البرية في حرس الثورة الإسلامية عملية الاعتقال والقضاء على الخلية التي ساندت الإرهابيين الذين أعدوا السيارة للتفجير”.

وأضاف: “وقبل العملية كان أول الخيوط التي توصلنا إليها هي سيدة فقمنا باعتقالها وبعد الاعتقال كشفت عن بقية أعضاء الخلية”.

وتابع: “عنصران من عناصر الخلية الإرهابية كانا باكستانيين والانتحاري كان باكستانيا أيضا يدعى حافظ محمد علي، كما كان هناك شخص آخر من باكستان مشاركا في هذا الهجوم”.

كما لفت إلى وجود 3 عناصر إرهابية من سيستان وبلوشستان شاركت في هذا الهجوم، موضحا أنه “تم اعتقال شخصين والثالث متوار عن الأنظار حيث أن عملية البحث عنه متواصلة لإلقاء القبض عليه”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.