رسالة من بولتون للجيش الفنزويلي…

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

وجه مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، رسالة إلى قادة الجيش الفنزويلي، قال فيها إنهم سيكونون مسؤولين عن أفعالهم في نهاية المطاف.
وتطالب الولايات المتحدة الأميركية الجيش الفنزويلي، الذي يدعم الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، بالتخلي عنه ودعم زعيم المعارضة خوان غوايدو، الذي أعلن نفسه رئيسا للبلاد.
وكتب بولتون على “تويتر”، اليوم: “اجتماع الجنرال كريغ فولر، قائد القيادة الجنوبية العسكرية بالجيش الأميركي، مع قادة القوات المسلحة في كولومبيا، يمثل رسالة للجيش الفنزويلي بأنهم سيكونون مسؤولين عن أفعالهم في نهاية الأمر”.
وقال بولتون موجها حديثه لقادة الجيش في فنزويلا: “افعلوا الصواب، أنقذوا شعبكم وبلدكم”.
وقال بولتون، في وقت سابق اليوم الأربعاء، إن الملحق العسكري الفنزويلي بالأمم المتحدة، الكولونيل بيدرو شيرينوس، اعترف بخوان غوايدو رئيسا مؤقتا للبلاد.
هذا وتفاقمت الأزمة السياسية في فنزويلا بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي، زعيم المعارضة، خوان غوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية جديدة، وسارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.