روحاني: اقترحت على خامنئي قيادة البلاد في ظل الحرب الاقتصادية

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن واشنطن فشلت في تحقيق أهدافها ضد إيران، رغم المشاكل الاقتصادية التي تعيشها البلاد بسبب العقوبات الأمريكية

وأضاف خلال كلمة أمام مواطنيه في مدينة جيلان شمال غربي البلاد، أن العدو لم ينجح في إيجاد إجماع في العالم ضد إيران، مشددا على أن الشعب الإيراني صمد أمام جميع الصعوبات.

وانتقد روحاني انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، معتبرا أن هذه الخطوة تتعارض مع قوانين الأمم المتحدة، وشدد على أن إيران ستواصل مسيرتها رغم جميع المشاكل المعيشية التي تواجهها.

ودأب روحاني في كلمته على رفع معنويات الإيرانيين في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة، وقال إن إيران تعيش ظروف حرب اقتصادية وظروفا لا طبيعية، مؤكدا أن تراجع طهران أمام واشنطن سيعني التخلي عن جميع ما حققته البلاد منذ الثورة.

وفي تطور مفاجئ، قال روحاني إنه اقترح على المرشد الإيراني آية الله علي خامنئي أن يقود إيران في ظل الحرب الاقتصادية التي تمر بها.

وأضاف: “قلت للمرشد إن الظروف التي نعيشها هي ظروف حرب والبلاد بحاجة لقائد يقود جبهة الحرب مع العدو، وطلبت منه أن يقود هذه الحرب لتكون الحكومة والشعب من خلفه، فقال لي إن الظروف ظروف حرب، ونحن بحاجة لقائد لجبهة الحرب، والقائد هو رئيس الجمهورية”.

وتعيش إيران أوضاعا اقتصادية صعبة، بعد إعادة واشنطن فرض العقوبات عليها، حيث هوت العملة الإيرانية مقابل الدولار إلى مستويات قياسية ما أدى إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية المستوردة، ما انعكس سلبا على حياة المواطن العادي.

المصدر: روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.