بومبيو: واشنطن ستفرض قيوداً لمنع الجنائية الدولية من التحرك ضدها

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

هدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بفرض قيود على إصدار تأشيرات سفر للمسؤولين عن أي تحقيق للمحكمة الجنائية الدولية يخص عسكريين أمريكيين في خطوة تهدف لمنع أي تحرك ضد الولايات المتحدة وحلفائها.

ونقلت رويترز عن بومبيو قوله في تصريح اليوم إن “القيود على إصدار التأشيرات ستستخدم أيضا لمنع جهود المحكمة الجنائية الدولية لملاحقة جنود حلفاء واشنطن بما في ذلك إسرائيل” في تأكيد على استمرار دعم إدارته الفاضح لجرائم الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته بحق الفلسطينيين المخالفة للقوانين الدولية لافتا إلى أن تطبيق هذه السياسة يتم على أرض الواقع.

كما هدد بومبيو بأن تتخذ واشنطن خطوات اضافية بما في ذلك فرض عقوبات اقتصادية في حال لم تغير المحكمة الجنائية الدولية مسارها.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هددت في ايلول الماضي بأن تمنع قضاة المحكمة والنيابة العامة من دخول الولايات المتحدة إضافة إلى فرض عقوبات على التمويل ومقاضاتهم في المحاكم الاميركية في حال بدأت المحكمة التحقيق في وقوع جرائم حرب في افغانستان.

وفي سياق آخر أعلن بومبيو معارضة إدارته فرض قيود على المساعدات الأمريكية لتحالف العدوان الذي يقوده النظام السعودي على اليمن.

وكان مجلس الشيوخ اقر فى وقت سابق مشروع قانون يدعو الى وقف الدعم الأمريكي لتحالف العدوان السعودي على اليمن فى صفعة تلقاها الرئيس الأميركي دونالد ترامب فيما يخص سياسته الخارجية وعلاقاته مع النظام السعودي.

من جهة ثانية أعرب وزير الخارجية الأمريكي عن الأمل بأن تتمكن الولايات المتحدة من مواصلة المحادثات النووية مع كوريا الديمقراطية.

وأعلنت بيونغ يانغ في وقت سابق اليوم أنها تدرس تعليق المحادثات النووية مع الولايات المتحدة بعد انتهاء اللقاء الذى عقد بين الجانبين في فيتنام الشهر الماضي دون اتفاق.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.