قبيسي: لن نسكت ولن نرضخ رغم كل الضغوطات

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

اعتبر النائب ​هاني قبيسي​ في حفل تأبين اقيم في حسينية بلدة زبدين ؛ ان ​لبنان​ دولة سارت في ركب ​المقاومة​ واصبحت ​سياسة​ هذه الدولة تكرس وجود المقاومة ونهجها، مشددا على ان الذي انتصر كرّس وحدة وطنية داخلية بأغلبية الشعب اللبناني، والبعض يرفض هذه المقولات وبعضهم لا يريد السير بهذا الركب إلا انهم لا يستطيعون التأثير لأن لبنان انتصر بواسطة المقاومة ولم ينتصر بأي سياسة اخرى.

وحذّر قبيسي ممّا يتعرض له الوطن من مؤامرات، فالقرار الاميركي بشأن ​الجولان​ يؤثر على ​مزارع شبعا​ اللبنانية التي تحتلها ​اسرائيل​ والبعض يعتبرها جزء من الجولان ولكنها ارض لبنانية ضمن السيادة اللبنانية، وهذا ما لن نسكت عليه ولن نرضخ رغم كل الضغوطات التي تمارس والتي ستبوء بالفشل.

وتابع:”إسرائيل تسعى لتزوير الحقائق في حدودنا مع فلسطين المحتلة، لكي تمتلك مساحة اكبر على مستوى الحدود البحرية لتسرق مخزوننا النفطي وهذا ما لن نسكت عليه ولن نرضخ رغم كل الضغوطات التي تمارس في هذا الموضوع وكلها باءت بالفشل، ولبنان سيستمر بنضاله عبر مقاومته حتى تحرير اخر شبر من اراضيه”.

وختم قائلا:” ولكي يبقى لبنان وطن المقاومة والنصر، لن يتنازل عن اي حق من حقوقه وسيبقى ساعيا بكل السياسات الداخلية والخارجية ليحافظ على اقتصاد متدهور. نسعى لكي نحفظ وطننا من خلال اقرار الموازنة التي يجب ان تمارس سياسة التقشف على كافة المستويات لننقذ لبنان من فقر اقتصادي”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.