القبض على عصابة بعد قيامها بسطو مسلّح على شركة الصيرفة بالطيونة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

صـدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:

بتاريخ 2/4/2019، دخل مجهولون، بحوزتهم أسلحة حربية، الى شركة “STEP” للصيرفة، الكائنة في محلة الطيونة، شاهرين مسدساتهم باتجاه الموظفين، كما استخدم أحدهم رذاذ الفلفل بوجه أحد الموظفين، ثم قاموا بسلب مبلغ مالي قُدّر بحوالي مليون وأربعمائة ألف دولار أميركي، ولاذوا بالفرار الى جهةٍ مجهولة.

على أثر ذلك، باشرت القطعات الخاصة في شعبة المعلومات اجراءاتها الميدانية والاستعلامية لتحديد هوية منفذي عملية السطو وتوقيفهم.

نتيجةً للمتابعة، تبين أن الفاعلين استخدموا خلال تنفيذهم العملية سيارة جيب نوع “شيروكي” لون أبيض تحمل لوحة مزورة. وعمد ثلاثة منهم إلى الدخول الى الشركة لتنفيذ عملية السطو، فيما باقي أفراد العصابة قاموا بتأمين الحماية للمنفذين في محيط الشركة والمسلك المتّجه نحو البقاع.

وقد تمكنت الشعبة من تحديد هوية جميع المتورطين بهذه القضية ومنهم:

_ ز. خ. أ. (مواليد عام ۱۹۹۱ لبناني)

_ ح. خ. أ. (مواليد عام ۱۹۸۷ ، لبناني) وهو موظف في الشركة المسلوبة.

_ ع. ع. (مواليد عام ۱۹۸۹ لبناني)

_ ح. ن. (مواليد عام 1984 لبناني)

بتواريخ 9-10 و 11/4/2019، ومن خلال عمليات رصد ومراقبة دقيقة، تمكنت القوة الخاصة في الشعبة من توقيفهم في مناطق: رياق، زحلة والضاحية الجنوبية.

بالتحقيق معهم، اعترفوا بتورطهم بعملية السطو المسلح، بعد أن خطّطوا لها مسبقاً، وقاموا بتنفيذها بالإشتراك مع آخرين متوارين عن الأنظار. كذلك اعترفوا بتقاسم المبلغ المسلوب فيما بينهم داخل منزل أحد المتورطين في العملية في بلدة رياق. واعترف _ ز. خ. أ. المذكور بأنه خبّأ قسماً من المبلغ المسلوب في داخل مزرعة خيول في بلدة رياق.

بتاريخ 12/4/2019 عثرت قوة من مديرية المخابرات في الجيش اللبناني على هذا المبلغ المخبأ والبالغ /120130/ يورو و /331330/ دولار أميركي ومليوني ليرة لبنانية. وجرى تسليم المبلغ المذكور الى شعبة المعلومات.

تم تسليم المبلغ المضبوط الى الشركة المدعية، وأجري المقتضى القانوني بحق الموقوفين، وأودعوا المرجع المختص بناء على إشارة القضاء، والعمل جارٍ لتوقيف باقي المتورطين.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.