دبلوماسي فرنسي يشبه ترامب بلويس الرابع عشر

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

شبه سفير فرنسا في أمريكا جيرار آرو بنهاية مهمته في واشنطن، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بلويس الرابع عشر الذي كان”ملكا متقلبا في طباعه إلى حد ما لا يمكن التكهن بتصرفاته” حسب تعبيره

وفي مقابلة معه نشرتها صحيفة “ذي غارديان” البريطانية الجمعة يوم تقاعده، قال السفير آرو إن “أمريكا أولا، التي وعد بها الملياردير الجمهوري ترامب هي أمريكا وحدها”.

وأضاف آرو الذي شغل في الماضي منصب سفير فرنسا في الأمم المتحدة ثم في إسرائيل، أن “هذا الرئيس وهذه الإدارة لا حلفاء لهما ولا أصدقاء”.

وتابع أن إدارة ترامب “لا تفكر في إطار تعاون تعددي” و”لا تكن أي مشاعر ود للأوروبيين”، مشيرا إلى أنها “تعامل الأوروبيين كما تعامل الصينيين”.

وجيرار آرو (66 عاما) معروف بصراحته. وكان مثل ترامب، نشيطا جدا على موقع تويتر، وأثارت ردود فعله التي يفتقد بعضها إلى الدبلوماسية، جدلا كبيرا.

فيوم فوز ترامب في الانتخابات في نوفمبر 2016، كتب في تغريدة: “بعد بريكست وهذه الانتخابات، أصبح كل شيء ممكنا. العالم ينهار أمام أعيننا”، وقد واجه انتقادات حادة بسبب هذه التغريدة التي قام بحذفها بسرعة.

ولم تعين فرنسا بعد سفيرا لها في واشنطن خلفا لآرو، لكن فيليب إيتيان، المستشار الدبلوماسي للرئيس إيمانويل ماكرون، يبدو الأوفر حظا لشغل هذا المنصب.

المصدر : روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.