ظريف: أي محاولة حرب مع إيران هي بمثابة “انتحار”

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

اعتبر وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أن أي محاولة لإشعال حرب مع إيران هي “بمثابة انتحار” للذين يقومون بها، مبينا أن البعض في الإدارة الأمريكية وبعض الذين اشعلوا فتيل للحرب ضد العراق في 2003 يحاولون تكرار مثل هذا السيناريو مع إيران.

وقال ظريف في حديث خص به وكالة “سبوتنيك” حول إمكانية نشوب حرب أمريكية إيرانية “يبدو أن أولئك الذين أشعلوا فتيل حرب أمريكا على العراق عام 2003 يتطلعون إلى شن حرب أخرى مع إيران، وهذا سيكون بمثابة انتحار لهم.”

ضيفا أن هناك “بعض الأشخاص في حكومة ترامب يحاولون إشعال مثل هذه الحرب والتي ستكون لهم بمثابة الإنتحار”.

وشدد ظريف قائلا “لم تسع إيران أبدا للحرب مع أي بلد ولن تسعى، لكن إذا بدأت أمريكا صراعا جديدا مهما كان مع إيران، فسوف ندافع عن مصالحنا الوطنية وعن بلدنا بكل ما أوتينا من قوة”.

وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، قد أعلن يوم الأحد الفائت، أنه ردا على عدد من المؤشرات والتحذيرات المثيرة للقلق والمتصاعدة، سترسل الولايات المتحدة مجموعة حاملة طائرات “أفراهام لينكولن” وقوة من القاذفات إلى منطقة القيادة المركزية الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط، لتبعث برسالة واضحة لا لبس فيها إلى النظام الإيراني أن أي هجوم على مصالح الولايات المتحدة أو حلفائها سيقابل “بقوة شديدة”.

المصدر: سبوتنك

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.