قتل ثلاثة بينهم طفل .. عنصر من “قسد”يفتح النار على محتاجين في مخيم العريشة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

استشهد ثلاث مدنيين و أصيب أكثر من أربعة آخرين داخل مخيم السد ( العريشة ) جنوبي مدينة الحسكة الواقع تحت سيطرة ” قسد ” .

وفي التفاصيل التي أفادت بها مصادر محلية بريف الحسكة لتلفزيون الخبر أن ” ثلاثة مدنيين استشهدوا و أصيب أكثر من أربعة آخرين في إطلاق الرصاص المباشر عليهم من قبل أحد عناصر ” قسد ” داخل مخيم السد ( العريشة ) جنوبي الحسكة ” .

وتابعت المصادر انه ” أثناء توزيع مادة الثلج ” البوظ ” على النازحين المقيمين داخل مخيم العريشة و لتفريق جموعهم أطلق احد مسلحي ” قسد ” الرصاص الحي عليهم ما أدى لاستشهاد و إصابة عدد من النازحين ” .

و قالت مصادر خاصة بتلفزيون الخبر من داخل المخيم أن ” من بين الشهداء الثلاثة طفل يبلغ عمره 8 سنوات وهو عبود أحمد الحسن أصيب بطلق بالرأس و شاب أخر يبلغ من العمر 28 سنة اسمه علي عبدالكريم البديوي مصاب طلقة في الصدر ” .

وأضافت المصادر بان ” حالة من التوتر الشديد يشهدها مخيم العريشة ( السد ) و القرى المحيطة به ، حيث هاجم مجموعة من النازحين مقر قوات ” الاسايش” داخل المخيم ، حيث طلبت الأخيرة مؤازرة كبيرة من منطقة الهول لوقف احتجاجات الأهالي و النازحين على الحادثة ” .

وتشهد مدينة الشدادي و قراها المحيطة جنوبي الحسكة حالة من التوتر و الاستنفار مع نشر عدد كبير من الحواجز الثابتة و المتحركة من قبل قوات ” قسد ” على خلفية خروج المظاهرات و الاحتجاجات في بلدات مركدة و الشمساني و الحصين .

وبينت مصادر محلية بريف الحسكة لتلفزيون الخبر أن ” قوات ” قسد ” تتجهز لعملية تمشيط و تفتيش كاملة للمنازل في مدينة الشدادي و بلدات المركدة و الشمساني و الحصين إضافة إلى بلدة العريشة ” .

يشار إلى أن مخيم السد ( العريشة ) جنوب الحسكة تم افتتاحه من قبل ” الإدارة الكردية ” في شهر حزيران من عام 2017 في منطقة العريشة ، بعد نزوح الآلاف من المواطنين نتيجة قصف طيران ” التحالف الدولي ” الذي تقوده أمريكا و المعارك ضد التنظيم .

المصدر: تلفزيون الخبر

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.