الحرس الثوري الإيراني: صواريخنا الباليستية “فائقة الدقة” قادرة على استهداف سفن في البحر

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، مساء الثلاثاء، إن الصواريخ الباليستية الإيرانية “فائقة الدقة” قادرة على استهداف سفن في البحر.

وأضاف اللواء حسين سلامي أن تقنية الصواريخ الباليستية غيرت من موازين القوى في الشرق الأوسط.

وفي وقت سابق اليوم، صرح نائب قائد القوات البرية في الحرس الثوري، علي أكبر بورجمشيديان، بأن وجود حاملات الطائرات الأمريكية في الخليج لا يشكل أي تهديد لطهران، وأن القوات الإيرانية في ذروة استعداداتها لأي مواجهة.

وأضاف أنه “لا يمكن لأي قوة أجنبية أن تفكر بارتكاب حماقة عند حدودنا البحرية والبرية”.

وشدد على أن بلاده ستواجه بقبضة من حديد أي عدوان على الحدود البرية، أو في المدن والقرى ذات الغالبية الكردية غربي أو شمال غربي البلاد.

كما أشار إلى أنهم سيتصدون لأي عدوان في إقليم سيستان بلوشيستان (جنوب شرقي البلاد)”.

وأكد بورجمشيديان على جاهزية واستعداد القوات المسلحة الإيرانية عند الحدود البحرية في مياه الخليج.

واستهدف هجوم غامض ناقلتي نفط في خليج عمان الأسبوع الماضي، وقد اتهمت الولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء هذا الهجوم، دون تقديم أدلة ملموسة، وأعلنت طهران أن هذه الاتهامات لا أساس لها من الصحة تماما

المصدر : روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.