كارول سماحة للسوريين: هناك من يحرّض ضدّي

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

نشرت الفنانة اللبنانية كارول سماحة بيانا عبر حسابها الشخصي بموقع التدوين الاجتماعي تويتر، يوضح حقيقة أداء تصريحات خاصة بالوضع السياسي في سوريا، وذلك قبل حفلها في العاصمة السورية دمشق في يوليو المقبل.

وكتبت كارول: “أرفض أن ينسب لي أو ينسبني أحد أو يلصق بي موقف سياسي ليس صادرًا عني شخصيا سابق أو حتى الآن: طوال مسيرتي الفنية لم أعبر يومًا عن رأيي السياسي على أي منصة اعلامية حتى لا أوضع في إطار اصطفافات سياسية في زمن انقساماتها، لطالما مواقفي وأغنياتي تعبر عن توجهي الفني والإنساني”.

وأضافت: “يبدو أن هناك من يتولّى التحريض ضد حفلتي بدمشق في ١٣ تموز ضمن مهرجان فني وثقافي يهدف لإظهار البعد الحضاري والثقافي لسورية..وحتى هذا التاريخ أستعد للقاء جمهوري الغالي في سوريا الحبيبة بحماسة شديدة وأنتظر موعد اللقاء بشوق كبير..مع خالص حبي للشعب السوري”.

ثم نشرت النجمة اللبنانية تغريدة قديمة لها تتحدث فيها عن أحوال الجيوش العربية في المنطقة وتقول فيها: “بعد منع التسليح الجيش اللبناني والقضاء على الجيش العراقي والسيطرة على تونس وليبيا لم يبقى سوى الجيش السوري والمصري”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.