حمدان: أهلنا الفلسطينيين وفي مقدمتهم حركة فتح​ أسقطوا صفقة العصر

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

رحب أمين الهيئة القيادية في ​حركة الناصريين المستقلين المرابطون​ ​العميد مصطفى حمدان​ بـ”عضو “اللجنة المركزية” لحركة “فتح” ​عزام الاحمد​، معتبراً أن “اللقاء معه ومع سفير ​فلسطين​ في ​لبنان​ ​اشرف دبور​ هو لقاء الفريق الواحد الذي يكون دائماً توجهه بالنضال والكفاح من أجل تحرير فلسطين، وهذا شرف لنا نحمله الى أبد اللآبدين بأننا نتطلع إلى قباب ​القدس​ وكنائسها ولا نسعى الا للذهاب لنصلي معاً في ​المسجد الأقصى​ محرراً ونحضر القداديس في كنائسها”.

وأكد حمدان أن “أهلنا الفلسطينيين وفي مقدمتهم منظمة التحرير و​حركة فتح​ هم الذين أسقطوا صفقة العصر مع كل الأطراف الفلسطينية كما أسقطوا الكثير من الصفقات سابقاً، لأنهم لو أعطوهم كل تريليونات الدولارات فهم لا بد عائدين الى فلسطين واعلان ​الدولة​ المستقلة على أرضها وعاصمتها القدس الشريف هكذا أوصانا عبدالناصر وأبو عمار ونحن سنكون الأمناء على حفظ الوصية”.

ولفت إلى أنه “لا بد أن نحيي أهلنا في أمتنا العربية من المحيط الى ​الخليج العربي​ وخاصة الموقف اللبناني المميز في هذا الشأن الذين خرجوا ليؤيدوا أهلنا الفلسطينيين بإسقاط صفقة العصر، إن الموقف العربي الداعم لسقوط مثل هذه الصفقات والسعي الدائم باتجاه فلسطين يجمعنا، وقد شاهدنا ماذا جرى عندما أضاعوا قضيتنا المركزية فلسطين في سلم اولوياتهم فقد تشتتنا وتقسمنا وتقاتلنا وكدنا ان ننتهي، عودوا الى فلسطين كي تنقذوا أمتنا العربية من كل المخططات التي تتهددها”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.