موردونت: نحن على حق في قلقنا بشأن حماية تجارتنا بهرمز

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قالت وزيرة الدفاع البريطانية بيني موردونت، إن بلادها على حق في قلقها على حماية التجارة في مضيق هرمز، مضيفة: “من المهم أن نبعث برسالة واضحة لإيران مفادها أننا نريد منها التراجع وخفض التصعيد”.

ولفتت “رويترز” إلى قول موردونت، اليوم الخميس 18 تموز، إن البحرية الملكية انتصرت للقانون الدولي بمساعدتها ناقلة نفط تجارية في عبور مضيق هرمز.

وفي وقت سابق، اليوم الخميس، ذكرت الحكومة البريطانية، أن ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلة بريطانية تشغلها شركة بي.بي في مضيق هرمز، مشيرة إلى أن السفن انسحبت بعد تحذيرات من سفينة حربية بريطانية.

وقالت وزيرة الدفاع البريطانية على “تويتر”: “أود تقديم الشكر للبحرية الملكية على مهنيتها، التي انتصرت للقانون الدولي ودعمت حرية الملاحة في ممر أساسي بالنسبة للتجارة العالمية”.

وأطلقت بريطانيا، الخميس الماضي، تحذيرا شديد اللهجة بشأن مرور السفن التجارية وناقلات النفط البريطانية، التي تمر عبر مضيق هرمز، مشيرة إلى أنها لا تنوي تخصيص مرافقة أمنية لكل سفينة تجارية بريطانية.

ورفعت بريطانيا، الثلاثاء قبل الماضي، مستوى أمن السفن إلى الدرجة (3)، وهي أعلى درجة، وذلك بالنسبة للسفن التي ترفع علم بريطانيا في المياه الإيرانية، وهو ما يعني وجود خطر كبير.

“سبوتنيك”

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.