“اسطنبول” تمهل السوريين المخالفين شهراً لمغادرتها

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أمهلت ولاية “اسطنبول” التركية، اللاجئين السوريين المخالفين لنظام الحماية المؤقتة “كيملك”، والإقامة مهلة شهر لمغادرتها.

وبحسب بيان صادر عن والي اسطنبول، نقله موقع “عنب بلدي” المعارض، جاء فيه أنّ “السوريين الذين يملكون هويات حماية مؤقتة مسجلة في محافظات غير اسطنبول ويعيشون في اسطنبول، لديهم مهلة تستمر حتى 20 من آب المقبل، حتى يعودوا إلى محافظاتهم”.

وأضاف البيان أن “الذين لا يعودون حتى نهاية المهلة المؤقتة فسيتم ترحيلهم إلى المحافظات التي سجلوا فيها، وفقاً لتعليمات وزارة الداخلية التركية”.

وأردف البيان أن “السوريين غير الحاملين لبطاقة الحماية المؤقتة أو الإقامة، سيتم ترحيلهم إلى المحافظات التي تحددها وزارة الداخلية”، مضيفا أنه “تم إغلاق باب التسجيل للحماية المؤقتة في إسطنبول”.

وكانت بدأت الأجهزة الأمنية التركية بالتدقيق على إقامات السوريين والأجانب، حيث بينت دائرة الهجرة، مؤخراً، أنها “سترحل المخالفين من اللاجئين، إلى الولاية التي استصدروا منها أوراقهم، وإلى خارج تركيا لمن لا يملكون أي أوراق قانونية”.

وأعلنت تركيا اواخر العام الفائت ترحيلها آلاف اللاجئين السوريين إلى مناطق شمال سوريا، مع التحضير لترحيل عدد آخر منهم أيضاً.

وبحسب أرقام ولاية إسطنبول الذي نقله الموقع المعارض فإنه “يوجد ما يفوق 500 ألف سورياً مسجل بإقامة في إسطنبول، إضافة إلى وحوالي 550 ألف سورياً يحملون بطاقة الحماية المؤقتة”.

يذكر أن وجود اللاجئين السوريين في تركيا، يشكل ملفاً ساخناً للجدل بين الحزب الحاكم وأحزاب المعارضة التركية، التي تنادي بترحيل السوريين الى بلدهم واعتماد سياسة متشددة تجاههم.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.