طائرة تجسس أميركية تعرض الرحلات المدنية للخطر في سماء كاراكاس

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشف وزير الاتصالات والمعلومات الفنزويلي خورخي رودريغيز، عن تعريض طائرة تجسس أميركية الرحلات الجوية المدنية للخطر بعد اختراقها المجال الجوي للبلاد.
وأفاد بأن الطائرة حلقت في منطقة المراقبة الفنزويلية صباح يوم الجمعة المنصرم، مشيرا إلى أن “أي طائرة في تلك المنطقة يجب أن تتصل ببرج المراقبة”.
وأضاف “إذا كانت هناك طائرة في المنطقة ولم تكشف عن نفسها، من أين أقلعت وما هو مسارها وأين ستهبط، فإنها تعرض أي طائرة أخرى تحلق في المنطقة للخطر”.
وأكد رودريغيز أن “هناك صورا لطائرة أميركية. لقد كانت طائرة تجسس أميركية. كانت نيتها العدوان على فنزويلا وقواتنا المسلحة تصرفت وفقا لذلك”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.