اتفاق تركي أميركي على المنطقة الآمنة شمال سوريا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن المحادثات مع الجانب الأميركي كانت ناجحة وبنّاءة، وقد تم الاتفاق على المرحلة الأولى من المنطقة الآمنة. وهي إنشاء غرفة عمليات مشتركة، مضيفاً أن أنقرة وواشنطن تسيران خطوة بخطوة باتجاه شرقيّ الفرات، أردوغان وفي موقف لافت عقب لقائه نظيره الأوكراني الأربعاء قال إن تركيا لم ولن تعترف بضم روسيا منطقة القرم، معتبراً أن الأمر غير شرعي.

وأشار أردوغان، إلى أنه كانت هناك فترة مباحثات لمدة ثلاثة أيام مع الوفد العسكري الأميركي بخصوص ممر السلام بسوريا، وأن تلك المباحثات سارت بشكل إيجابي، موضحاً أنه سيتم البدء بإنشائه (ممر السلام) مع إقامة مركز العمليات مع الأمريكيين”.

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار كان قد أكّد بدوره أن جميع الاستعدادات التركية في شمال سوريا قد استكملت.

وفي وقت سابق الأربعاء، توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا. جاء ذلك في ختام المباحثات التي جرت في مقر وزارة الدفاع التركية بأنقرة، مع مسؤولين عسكريين أمريكيين، بين الإثنين والأربعاء.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيان، استكمال المباحثات مع المسؤولين العسكريين الأمريكيين حول المنطقة الآمنة المخطط إنشاؤها شمالي سوريا.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.