العراق يوضح حقيقة أنباء استغنائه عن “إكسون موبيل”

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

أعلنت وزارة النفط العراقية، اليوم السبت، استمرار مفاوضاتها مع شركة “أكسون موبيل” الأمريكية بشأن مشروع جنوب العراق النفطي المتكامل.

وقالت الوزارة، في بيان صحفي إنه نظرا لما ورد عن إبرام الوزارة أو شركة نفط البصرة لعقود مع شركتي “Bp” البريطانية و”Eni” الإيطالية، تمثل جزءا من المشروع أعلاه، فإن الوزارة “تنفي هذه الأنباء وترفض التلاعب بالمعلومات والحقائق من قبل بعض الصحفيين”.

وأضافت أن العقود مع شركتي “Bp” البريطانية، و”Eni” الإيطالية اقتصرت على “تجهيز مواد لأنبوبين نفطيين بحريين لغرض تأهيلهما لضمان نقل النفط الخام وتصديره عبر منظومة التصدير الجنوبية ضمن خطط الوزارة لزيادة الطاقة الخزنية والتصديرية التي تهدف إلى تحقيق زيادة وانسيابية عالية في تدفق النفط الخام من الحقول النفطية إلى منافذ التصدير واستقرارها”.

وأشارت إلى أنها “تعمل وفق التزاماتها وتعاقداتها مع الشركات العالمية ضمن الخطط المرحلية والمستقبلية، إضافة إلى ضمان تحقيق الإيرادات المالية للخزينة الاتحادية”.

وتابعت أن “المشاريع الاستراتيجية الكبيرة تتطلب مزيدا من الوقت والبحث والتفاوض والدراسات الفنية والمالية والقانونية وغير ذلك، وبما يخدم مصلحة الأطراف المعنية”.

وبينت أن “الحكومة العراقية تهدف إلى تحقيق أعلى منفعة مالية واقتصادية من هذه المشاريع، وفق ما تقتضيه المصلحة الوطنية”.

المصدر : روسيا اليوم

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.