تيري: ارتداء شارة قيادة تشيلسي كان شرفاً كبيراً

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ودع قائد ومدافع تشيلسي الإنكليزي، جون تيري، جماهير الفريق اللندني، اليوم الأربعاء، وذلك بعدما أعلن منذ يومين أنه سيرحل عنه بنهاية الموسم، بعد مسيرة امتدت لـ22 عاماً، وذلك من خلال رسالة أكد فيها أنه كان شرفاً عظيماً ارتداء شارة القيادة للفريق.

وأعلن تشيلسي، الإثنين الماضي، أن تيري (36 عاماً) سيرحل عن الفريق مع انتهاء عقده في 30 (حزيران) المقبل، بعد 19 موسماً من ظهوره الأول و22 عاماً ارتدى خلالها قميص “البلوز”.

وأشار المدافع المخضرم خلال رسالة موجهه لجماهير “البلوز”، ونشرت على الموقع الإلكتروني للنادي: “كان هذا القرار الأصعب الذي اتخذه في حياتي، سواء بالنسبة لي أو لعائلتي.. ولكني دائماً كنت أريد الرحيل بأفضل طريقة ممكنة وفي اللحظة المناسبة، وحانت هذه اللحظة”.

وأضاف اللاعب الإنجليزي: “أشعر أنني قادر على تقديم المزيد داخل المستطيل الأخضر، ولكني أتفهم أن فرصي في تشيلسي باتت صعبة، ولهذا أعتقد أنها اللحظة المناسبة لخوض تحد جديد”.

وشارك تيري، الذي بدأ اللعب في صفوف تشيلسي في (تشرين الأول) 1998، في 713 مباراة بقميص “البلوز” تمكن خلالها من تسجيل 66 هدفاً، إلا أنه لم يشارك بصفة أساسية مع الفريق الذي يحتل صدارة ترتيب “البريميير ليغ” منذ بداية الموسم سوى في أربعة مواجهات.

وخلال مسيرته الطويلة مع الفريق اللندني، توج تيري أربع مرات بالدوري وكأس إنجلترا 5 مرات وكأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة 3 مرات ودوري الأبطال الأوروبي ودوري أوروبا مرة.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.