من هددت كوريا الشمالية بضربة نووية “حاسمة” ؟

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

وجهّت كوريا الشمالية تحذيرا مباشرا شديد اللهجة لأستراليا ولوحت بتوجيه ضربة نووية لها في حال استمرت كامبيرا بـ “تأييدها الأعمى للخط الأميركي”.

وكالة الأنباء الكورية الشمالية أكدت أن الناطق باسم وزير الخارجية الكوري انتقد تصريحات وزيرة الخارجية الأسترالية، جولي بيشوف، ووصف كلامها بالقمامة، مضيفا أنه إذا ما استمرت أستراليا في اتباع السياسات الأميركية الهادفة لعزل وخنق كوريا الديمقراطية فسيكون ذلك بمثابة تصرف انتحاري منها، داعيا بيشوب إلى التفكير مليا بعواقب هذا الأمر وما قد ينتج عن الولاء لأميركا مهددا إياها بضربة نووية.

وكانت بيشوب قالت، في مقابلة حديثة، إن البرنامج النووي الكوري الشمالي يشكل “تهديدا خطيرا” لأستراليا، ولم تستبعد احتمال ضرب بلادها، ووصفت التحذير الكوري في حديث لها مع قناة ABC بـ”الخطر الجدي” ما لم يتم التصدي له من قبل المجتمع الدولي.

كما جاء هذا التحذير من بيونغ يانغ ، ردّا على تصريحات نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، خلال زيارته لأستراليا، وتهديده الضمني لها ، بقوله إن كل الخيارات مطروحة على الطاولة للتصدي لها .

يشار أن نائب الرئيس الأميركي كان موجودا في أستراليا أثناء صدور التحذير الكوري الشمالي لكامبيرا، وكانت برامج الأسلحة النووية وصواريخ كورية الشمالية والتهديد الذي تشكله على رأس جدول المحادثات التي أجراها مع رئيس الوزراء مالكولم تورنبول.

المصدر: نوفوستي ووكالات

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.