دي ميستورا يكشف عن جولات التفاوض الجديدة بشأن سوريا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشف المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا مصير جولات التفاوض الجديدة بشأن سوريا.
وقال:  إنه يعتزم إجراء 4 جولات تفاوضية أخرى بشأن سوريا هذه السنة، معرباً عن أمله بأن تدخل سوريا مرحلة جديدة نهاية العام الجاري.
وقال دي ميستورا، رداً على سؤال حول عدد الجولات التي يعتزم إجراءها “ننوي أن نضمن بأن يكون العمل الذي نجريه هنا [في جنيف] وهو عمل تحضيري للوقت المناسب الذي سنتمكن أخيراً فيه من القول فعلياً بأنه لدينا الآن مؤتمر سلام في جنيف”.
وتابع “سنستكمل عملنا في آب وأيلول وربما في تشرين الأول وحتى في تشرين الثاني لأننا نأمل بنهاية العام أن يكون لدينا صورة مختلفة في سوريا”.
كما اعتبر المبعوث الأممي  أن مستقبل الدستور السوري هو أمر تبت فيه كل أطياف المجتمع السوري بمن فيهم الأكراد، موضحاً أن النقاشات الحالية تدور حول الجدول الزمني والعملي لوضع الدستور وليس عن مضمونه.
وقال دي ميستورا : “الأكراد جزء أساسي من المجتمع السوري، وبرأيي يجب أن تكون لديهم كلمة بما سيكون عليه الدستور في المستقبل، إن كان دستوراً جديداً أم إن كانت إصلاحات للدستور الحالي”.
وأضاف “في الوقت الحالي تجري لدينا نقاشات حول جدول وعملية وضع الدستور الجديد وليس عن الدستور بحد ذاته”، مضيفاً: “عندما يحين الوقت سيكون من الصعب جداً تجاهل الصوت والرأي الكردي السوري”.
وأشار دي ميستورا “يمكن القول إنه حين يبدأ السوريون بمناقشة مستقبل دستورهم فيما بينهم، سيكون حينها واجباً شمل جميع أطياف الشعب السوري في النقاش”.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.