“عراقي” يطلق النار داخل ملهى ليلي جنوب ألمانيا

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

فتح عراقي مسلح النار داخل ملهى ليلي جنوب ألمانيا، حسب الشرطة الألمانية.

وأسفر الهجوم عن مقتل شخصين، أحدهما المهاجم، وإصابة عدد آخر بإصابات خطيرة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن المهاجم ليس لاجئا، ومعروف لدى السلطات.

واستبعد المتحدث في المرحلة الحالية وجود شبهة إرهاب وراء الحادث.

وقالت الشرطة إن المسلح أطلق النار نحو الساعة 04:30 بالتوقيت المحلي (01:30 بتوقيت غرينتش) فجر الأحد داخل الملهى الواقع في مدينة كونستانز جنوب ألمانيا.

وأطلقت الشرطة النار على المسلح بعد ذلك ما أدى إلى إصابته، لكنه توفي لاحقا في المستشفى.

وتمكن زوار الملهى من الفرار إلى الخارج أو الاختباء، وفقا لرواية الشرطة.

وذكر شهود عيان لمحطة “اس دبليو آر” التلفزيونية المحلية أن حارس عقار تعرض لإطلاق نار على ما يبدو بينما كان يحاول إيقاف المسلح.

وأصيب ضابط شرطة أيضا في تبادل إطلاق النار مع المسلح.

وتقول الشرطة إنها نشرت فرقة من القوات الخاصة في مدينة كونستانز تحسبا لاحتمال أن يكون الحادث جزءا من عملية أكبر، خاصة إنه من غير المعروف حتى الآن إذا كان هناك أشخاص تعاونا مع المهاجم.

وقالت الشرطة إن المهاجم “إسلامي” معروف لدى أجهزة الأمن و”يعاني مشكلات نفسية”. غير أنها قالت إنه “ليس جهاديا”. ولم تكشف عن دوافعه بعد.

المصدر : بي بي سي عربية

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.