هل يتم توقيف نبيل الحلبي بتهمة التعامل مع “اسرائيل” وداعش؟

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تقدم مدير مركز الارتكاز الاعلامي سالم زهران بدعوى الى النيابة العامة التميزية شملت اسماء شهود وادلة ومراجع ضد المستدعي عليه المحامي نبيل الحلبي طالبا التحقيق معه بالجرائم المنسوبة اليه في هذا الاخبار والمدعومة بالأدلة والمستندات وهي الاتصال بالعدو الاسرائيلي والاستلاء على اموال ومساعدات النازحين السوريين وجرائم القدح والذم والتشهير والتهديد واثارة النعرات الطائفية وتعكير صفو العلاقة مع دولة صديقة وبث التفرقة بين عناصر الامة.

كما وسجل لدى النائب العام التمييزي سمير حمود في الإخبار المقدم من زهران طلبا بالتدقيق والكشف عن داتا اتصالات المدعو نبيل الحلبي عبر مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية للتحقق مع الجهات التي يتواصل معها ومراجعة الارشيف الموجود لدى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية فيما يختص بصفحاته عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي يعبر فيها علنا عن تأييده ودعمه لجبهة النصرة وداعش التي وسبق وقد القى بيانا باسمها خلال عملية تبادل الاسرى العسكريين.

يذكر ان الامن العام اللبناني سبق ونشر بيانا نفى فيه ادعاءات المحامي نبيل الحلبي بما مفاده ” ان مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم طلب منه مواصلة عمله في ملف العسكريين المخطوفين”.

وعليه،هل تسقط الحصانة النقابية عن المحامي الحلبي ويتم توقيفه بتهمة التعامل والتواصل مع العدو الاسرائيلي وداعش؟
يذكر ان الامن العام اوقف شبكة من ثلاث افراد موخرا بتهمة التعامل مع العدو الاسرائيلي.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.