قطر تتهم محطة نووية إماراتية قيد الإنشاء بتشكيل خطر كبير

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

قالت دولة قطر إن محطة براكة النووية قيد الإنشاء في دولة الإمارات تشكل تهديدا خطيرا للاستقرار الإقليمي والبيئة وطالبت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بوضع إطار عمل يخص الأمن النووي في الخليج.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية في رسالة إلى مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية “يوكيا أمانو” اطلعت عليها رويترز، أن قطر لديها “مخاوف كبيرة تتعلق بتشغيل محطة الطاقة النووية الواقعة في براكة”.

وتقول الرسالة: “ترى دولة قطر أن عدم وجود أي تعاون دولي مع دول الجوار فيما يتعلق بالتخطيط لمواجهة الكوارث وبالصحة والسلامة وحماية البيئة يمثل تهديدا خطيرا لاستقرار المنطقة وبيئتها”.

وتنفي الإمارات وجود أي مشاكل تتعلق بالسلامة فيما يخص المحطة النووية التي تشيدها شركة الطاقة الكهربائية الكورية (كيبكو) وستتتولى تشغيلها شركة (إي.دي.إف) الفرنسية.

وردت الإمارات بالقول: “لا توجد أي مشاكل تتعلق بالآمان في محطة براكة النووية وإنها ملتزمة بأعلى معايير السلامة”.

وأضافت: “من المتوقع أن تبدأ محطة براكة العمل في 2020، وهو ثالث تأجيل لموعد بدء تشغيل المحطة”.

ويأتي إنشاء المحطة تتويجا للعلاقات الاقتصادية بين الإمارات العربية المتحدة وكوريا الجنوبية، وبدأ التنفيذ منذ عام 2012.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.