بعد وفاة مرسي ..تظاهرات أمام السفارة المصرية بإسطنبول

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

تظاهر مئات الأتراك والمصريين وأبناء الجاليات العربية بتركيا، مساء الإثنين، أمام القنصلية المصرية في إسطنبول، عقب الإعلان عن وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي، مطالبين بإجراء تحقيق دولي.

ورفع المتظاهرون خلال الوقفة التي دعت إليها العديد من المنظمات والأحزاب، الأعلام المصرية والتركية وصور مرسي.

وطالب المتظاهرون بفتح تحقيق دولي واسع في وفاة مرسي، وتقديم الجناة إلى العدالة حسب موقع راصد الخبري.

كما دعوا للضغط على النظام المصري من أجل جنازة شعبية واسعة لمرسي.

وفي كلمة خلال الوقفة، اتهمت مدحت الحداد، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، القضاء والرئيس المصري بقتل مرسي.

من جانبه، وصف المجلس الثوري المصري (معارض) وفاة مرسي بأنها “هي جريمة قتل متكاملة الأركان” داعيا الشعب المصري وكل الشعوب الإسلامية في كل مساجد العالم إلى إقامة صلاة الغائب الثلاثاء.

وفي وقت سابق الإثنين، أعلن التلفزيون الرسمي المصري، وفاة الرئيس الأسبق، محمد مرسي، أثناء جلسة محاكمته.

وأوضح التلفزيون أن “مرسي” تعرض لنوبة إغماء أثناء المحاكمة، توفي على إثرها.

إن التعليقات الواردة أدناه هي رأي خاص للمعلق وليس لـ"رصد نيوز" أي صلة بها
Share.